من المقرر أن تحتضن العاصمة الفرنسية باريس مؤتمرا اقتصاديا لإعادة اعمار شمال مالي ،كما أعلن رئيس الوزراء المالي موديبو كيتا في 8 يونيو الجاري و سيعقد المؤتمر  في سبتمبر  تحت رعاية منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية.

حسب كيتا

جاء هذا التصريح خلال كلمة كيتا أمام البرلمان في باماكو، بمناسبة عرض بيان سياسة حكومته، حيث  شكر فريق الوساطة الدولي بقيادة الجزائر والمجتمع الدولي ككل والدول التي تواكب مالي نحو السلام.

وأكد على ضرورة توقيع اتفاق السلام والمصالحة من المتمردين، مضيفا أن الاتفاق هو ثمرة مفاوضات استمرت لأكثر من سبعة أشهر وأنه يمنح منطقة أزواد حكما لا مركزيا موسعا، كما يعطي الأولوية لعناصر الحركات المسلحة في ولوج الجيش والشرطة بالإضافة إلى تمثيل سكان الشمال في المؤسسات الجمهورية.
الصحراء