قال مكتب الأمم المتحدة لمكافحة المخدرات إن تجارة تهريب المخدرات (وخصوصا الكوكايين) مكّنت بين عامي 2013 و 2014 من تحقيق أرباح في منطقة الساحل وصلت إلى 900 مليون دولار أمريكي.

 

المكتب قال إن المهربين في إطار سعيهم لتبييض أموالهم قد استثمروا أموالهم في المواشي، التي يعمل في تربيتها ويعيش عليها حوالي 80 بالمائة من سكّان المنطقة.

وأضاف المكتب أن المهربين بشرائهم لقطعان كاملة من المواشي قلبوا التنظيم الاجتماعي-الاقتصادي في المنطقة رأسا على عقب.

 

ترجمة موقع الصحراء