تابع الفريق البرلماني للصداقة الموريتانية الصحراوية بأسف شديد الحصيلة المأساوية للأمطار التي تهاطلت على عدة ولايات من الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية الشقيقة.

 

وهي الأمطار التي خلفت خسائر في ولايات العيون وبوجدور ومركز الشهيد الحنفي والداخلة التي ولم تتوقف عنها الأمطار بعد .

وإذ نؤكد تضامننا التام مع الأشقاء الصحراويين في هذه المحنة؛ فإننا ندعو لهبة شعبية موريتانية للتضامن والتبرع للمتضررين من هذه التهاطلات المطرية.

ونذكر الشعب الموريتاني الابي بوقوف الشعب الصحراوي مع ساكنة الطينطان إبان فيضانات 2007 التي تعرضت لهم مدينتهم ، رغم معانات الشعب الصحراوي المعروفة .

كما ندعوا حكومتنا الموقرة بمد يد العون و المساعدة للشعب الصحراوي الشقيق في هذه المحنة .

و نلفت أنتباه الجميع أن لجنة شعبية ستشكل لهذا الغرض سيعلن عنها في القريب العاجل. حفظ الله الشعبين الموريتاني والصحراوي.

والله الموفق

الفريق البرلماني للصداقة الموريتانية الصحراوية

 

نواكشوط: 23/10/2015