كشفت دراسة اجتماعية حديثة ما تشك به النساء منذ مئات السنين، وهو أن الرجال (في فرنسا على الاقل) يخونون زوجاتهم بنسبة اكبر بكثير من خيانة زوجاتهم لهم.


 وظهر ذلك من خلال الاستفتاء الحديث، الذي أجري على 59% من الاشخاص الذين سجلوا أسماءهم لمعرفة آرائهم في هذا الموضوع.
وحددت الدراسة التي نشرت على موقع ( جليدين الفرنسي) عمر الرجل الخائن بما يتراوح ما بين 35 عاما إلى 49 عاما، وخاصة الذين يعيشون في العاصمة الفرنسية باريس، وينفقون في الشهر حوالي 350 يورو من أجل مجاملة الحبيبة في الهدايا، التي يقدمها لها من أجل المقابلة، كما أعرب 22% من الذين أجري عليهم الاستفتاء، أنهم يقعون في الحب مع الصديقة، التي يتعرفون عليها بعيدا عن زوجاتهن.