غادر معالي وزير الدفاع الوطني السيد حنن ولد سيدي، اليوم الاثنين انواكشوط متوجها إلى العاصمة الروسية موسكو، وذلك للمشاركة في أعمال الدورة التاسعة من قمة موسكو للأمن الدولي،

المقررة في الفترة ما بين 21-23 من شهر يونيو الجاري.

وتتضمن أعمال الدورة مناقشة قضايا الاستقرار الاستراتيجي والأمن العالمي والإقليمي، في أوروبا وإفريقيا ومنطقة آسيا والمحيط الهادي وأمريكا اللاتينية ومنطقة الشرق الأوسط.

ومن المقرر أن يشارك إلى جانب وزير الدفاع الوطني في هذا المؤتمر وزراء الدفاع في أزيد من 119 دولة حول العالم و150 خبيرا في مجال حفظ السلام والأمن الدولي.