زار الوزير الأول محمد ولد بلال مساء الخميس عددا من أماكن تجميع النفايات في العاصمة نواكشوط.

 



وشملت الزيارة مكبات "الأحمدي" في مقاطعة السبخة، والنفايات في عرفات ومكب مقاطعة دار النعيم.

 

ورافق الوزير الأول خلال الزيارة وزير الداخلية محمد سالم ولد مرزوك، والبيئة مريم بكاي، وعدد من مسؤولي الوزارة الأولى، حيث عقد اجتماعا معهم بعد نهاية الزيارة، إضافة إلى رئيسة المجلس الجهوي للعاصمة وولاة ولاياتها الثلاث، لمناقشة "أنجع السبل" للقضاء على هذه النفايات.