أظهرت دارسة طبيه جديدة أن هناك مواد غذائية عند تناولها تساهم في الحد من تكاثر فيروس «كورونا» داخل خلايا الجسم.



وأشارت الدراسة إلى أن المواد الغذائية المذكورة هي مواد نباتية؛ من أبرزها الشاي الأخضر والعنب والكوكا «الشوكولاتة الداكنة».

الدراسة التي أعدها باحثون متخصصون في علم النباتات بجامعة نورث كارولاينا الأمريكية، أوضحت أن هذه الأغذية تحتوي على مركبات كيميائية ترتبط بانزيم مهم لتكاثر الفيروس يسمى Protease، فتعطل نشاطه.

وقال الدكتور دي يو زي، اختصاصي علم الأحياء النباتية: «إذا منعنا أو عطلنا نشاط البروتييز، فإن الفيروس سيموت».

وقد أيدت التجارب المعملية تلك النتيجة، وخصوصا الشاي الأخضر، فهو يحتوي على خمسة مركبات كيميائية ترتبط بالانزيم الفيروسي، حسب الدراسة.

والمواد الكيميائية الموجودة في هذه النباتات تستخدمها النباتات للدفاع عن نفسها، وهي معروفة بخصائصها القوية المضادة للالتهابات ومضادات الأكسدة، وفق معدي الدراسة.

ونشرت الدراسة المذكورة في مجلة (Frontiers in Plant Science) العلمية.