تعرضت بلدتا "بوليكيسي" و"موندورو" الماليتان لهجومين أمس الاثنين، نفذته عناصر من الجماعات المسلحة، الناشطة في البلاد، خلفا قتلى وجرحى في صفوف المدنيين.

 



وتحدث بيان رسمي عن أن كتيبة مالي بالقوة المشتركة لدول الساحل الخمس تعرضت لهجوم في "بولكيسي" غرب الحدود مع بوركينافاسو، مضيفا أنه وقعت "خسائر ثقيلة وأضرار بالغة".

 

من جانب آخر، نقلت إذاعة فرنسا الدولية عن مصادر أمنية مالية قولها، إن مسلحين هاجموا نقطة للجيش المالي في بلدة "موندورو"، وتسببت "طلقات طائشة في مقتل مدنيين اثنين على الأقل وجرح 3 آخرين".

 

وأضافت ذات المصادر أن المسلحين أخذوا معهم "سيارتين وجملين، وبعض الماعز".

الصورة ارشيفية من الانترنت تخدم النص