افتتحت مبادرة 1 مارس الشبابية ليل الأحد أنشطتها الداعمة لمرشح الإجماع الوطني محمد ولد الشيخ محمد أحمد ولد الغزواني، وذلك من خلال تظاهرة حاشدة دعت لها المبادرة وحضرها حشد كبير من الداعمين

للمرشح والشخصيات الوطنية والاعتبارية الوازنة، الإضافة إلى عدد من النواب ورجال الأعمال.
رئيس المبادرة، محمد الأمين ولد الشيخ، رحب بالحضور في مستهل كلمته أمام فعاليات الانطلاقة الرسمية لأنشطة المبادرة الداعمة للمرشح محمد ولد الشيخ محمد أحمد ولد الغزواني. مضيفا" إيمانا منّا كجيل شبابي من مختلف مكونات المجتمع الموريتاني نسعى جاهدين بكل ما أوتينا من معرفة وحيوية وإيمان من أجل المساهمة الفعالة في بناء وطني موريتاني واحد قوي ومتماسك يجد فيه كل مواطن ذاته ويرى فيه نفسه معززا مكرما مضمون الحقوق في إطار دولة القانون القائمة على العدل والمساواة بين مختلف مكوناتها".
وأشار رئيس المبادرة إلى أن هذه القيم والمثل التي يسعون لتحقيقها يجسدها مرشح الإجماع الوطني محمد ولد الشيخ الغزواني، من خلال خطاب ترشحه في الـ1 من مارس، مبينا "أنه نظرا للدلالة الكبيرة التي يحلمها ذلك التاريخ (1مارس) ارتأينا أن نطلقه على مبادرتنا لتصبح "شباب واحد مارس" آملين أن تجسد روح ذاك الخطاب تلك الروح التي بدأت تطبع المشهد السياسي في البلاد ولا أدل على ذلك من الانضمامات السياسية للكتل السياسية الوازنة إلى خيار الإجماع الوطني الذي يقوده مرشحنا مرشح الإجماع الوطني محمد ولد الشيخ محمد ولد الشيخ الغزواني".  
واختتم رئيس المبادرة كلمته بدعوة "كافة شباب الوطن الغيورين عليه إلى الالتحاق بهذا المشروع الوطني الشامل والعمل على إنجاحه بكل ما من الله علينا به من حيوية ونشاط".
المسؤول الإعلامي للمبادرة باب ولد المختار ولد السالك أوضح في كلمته أن مبادرة ال1 مارس هي لمجموعة شبابية جمعهم حب الوطن مبينا أن التسمية نابعة من تاريخ إعلان المرشح محمد ولد الغزواني الترشح لرئاسة الجمهورية. مضيفا "وحدنا خطاب المرشح وايقظ فينا رغبة في التكتل خلفه مؤكدا "لا نبحث عن مصالح شخصية وتم انتخاب مكتبهم التنفيذي بالاقتراع ويتبنون لا مركزية في القيادة".
كما شهدت التظاهرة عدة مداخلات لأعضاء المبادرة أبرزها كلمة نائب رئيس المبادرة، يعقوب تانديا، والأمين العام للمبادرة أمينو ولد بدو، ومسؤولة الناس في المبادرة آمنة بنت أمبارك، ركزوا خلالها على استعداد شباب المبادرة للمساهمة في أنجاح مرشح الإجماع الوطني محمد ولد الشيخ محمد ولد الغزواني.
إبراهيم ولد همدي، نائب رئيس لجنة الشباب في منسقية المبادرات الداعمة، شكر في كلمته شباب ال1 مارس على هذه التظاهرة، وأبلغهم تحيات المرشح محمد ولد الشيخ محمد أحمد ولد الشيخ الغزواني، وتحية منسق المبادرت في حملة المرشح وتحية رئيس لجنة الشباب، مبينا أن هذه التظاهرة تعكس في نوعية حضورها  قدرة هؤلاء الشباب على الحشد الجماهيري.