أعطى وزير التجارة السعيد جلاب اليوم الأربعاء بالجزائر إشارة انطلاق لأول عملية تصدير برا  للمواد الجزائرية نحو نواكشوط (موريتانيا) من خلال  24 شاحنة بحمولة قدرها 400 طن.


ومست هذه العملية 220 طن من المنتجات الزراعية و40 طن من الأجهزة الكهرومنزلية و120 طن من المنتجات الغذائية و20 طن من المنتجات الصحية والتي من المتوقع أن تصل إلى نواكشوط في غضون عشرة أيام.

وأوضح جلاب أنه قبل نهاية سنة 2018، ستكون هناك "عملية تصدير كبيرة" لمواد البناء (120 شاحنة) نحو النيجر وهذا انطلاقا من ولاية تمنراست.

وكشف الوزير أنه ستبرمج عملية تصدير أخرى للمنتوجات الجزائرية نحو نواكشوط (موريتانيا) وداكار (السنغال) خلال 15 يوما المقبلة.

وفي رده عن أسئلة الصحافة، أوضح جلاب أن قيمة الصادرات خارج المحروقات ستبلغ 2.8 حتى 2.9  مليار دولار نهاية 2018.