اشرف وزير الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي أحمد ولد أهل داوود الثلاثاء على تنظيم حفل خصص لتكريم الفائزين الأوائل في مسابقة السيرة النبوية.


ومنح الناجحون الثلاثة الأوائل في المسابقة مبالغ نقدية هامة، حيث تم تكريم كل من: التاه ولد الجمل، ومحمد الأمين ولد المختار، ولمين ولد باب.

وقد تم اختيار الناجحين الثلاثة من 64 متسابقا تقدموا ببحوث في مجال السيرة النبوية عكفت على تقييمها لجنة تحكيم كلفت بانتقاء الباحثين وترتيب البحوث وفق المنهجية العلمية.

وألقى الوزير ولد أهل داوود كلمة بالمناسبة حول الهدف من تنظيم المسابقة تلتها كلمة مماثلة لمدير التوجيه الإسلامي الدكتور محمد الأمين ولد شيخنا، حيث جرى الحفل بحضور وزير الشباب والرياضة محمد ولد جبريل والأمين العام لوزارة الشؤون الإسلامية ورئيس الاتحاد الوطني لأئمة موريتانيا.