تعرض  مصنع السفن في نواذيبو لحريق نهاية الأسبوع، مما تسبب فى خسارة جزئية بالمصنع ( حوالى 9%) من معداته،

بفعل اشتعال النيران فجأة فى ورشة تابعة للمصنع لدى محاولة أحد العمال خلط بعض المواد المستعملة فى إصلاح السفن.

وقد أصيب أحد عمال المصنع بكسور بعد سقوط باب المصنع عليه، لدى محاولة رفاقه إنقاذه من ألسنة اللهب.

 وتقول مصادر زهرة شنقيط إن 13 سفينة كانت بالمصنع وقت اندلاع الحريق، لكنها لم تتضرر.