أشرفت وزيرة التجارة والصناعة والسياحة السيدة الناها بنت حمدي ولدمكناس مساء اليوم الخميس بالمعرض الوطني في نواكشوط على انطلاق عملية رمضان.


وتهدف هذه العملية إلى تحسين الظروف المعيشية للمواطنين الاكثر فقرا في مقاطعات نواكشوط.

وتجولت الوزيرة في مختلف أجنحة المعرض حيث تتوفر كميات كبيرة من هذه المواد الأساسية،كما استمعت إلى شروح حول طبيعة المواد وأسعارها.

وأكدت الوزيرة في كلمة لها بالمناسبة أن قطاعها دأب على تنظيم مثل العملية كل عام تلبية لحاجيات المواطنين باعتبارها لفتة كريمة من رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز،مشيدة بالعناية الكبيرة التي يوليها سيادته للمواطنين وخاصة الشرائح الاكثر فقرا.

وكان مستشار الوزير الاول، رئيس اللجنة الفنية المتعددة القطاعات المكلفة بمتابعة عملية رمضان السيد سيدامين ولد أحمد شل صحبة المدير العام للشركة الوطنية للايراد والتصدير ( سونمكس) السيد محمد الامين ولد خطري قد أديا صباح اليوم الخميس زيارة ميدانية لنقاط البيع تابعة لسونمكس، شملت الدار البيضاء في الميناء والرياض والترحيل وتوجنين والسبخة ودارالنعيم.

وأطلع الوفد على مدى توفر هذه المواد كالارز والسكر والزيت والمعجونات والبطاطس والبصل واللبن المجفف ( سليا) في نقاط البيع المخصصة لها،

حيث لم يسجلوا أي نقص يذكر سوى تأخر وصول بعض المواد نتيجة لاجراءات الشحن والتفريغ.

أما أسعار المواد المذكورة فكانت على النحو التالي:

كلغ الارز 130 أوقية بينما ثمن خنشة 25 كلغ من الارز 3250 اوقية

كلغ السكر ب 160 اوقية بينما ثمن خنشة 25 كلغ من السكر 4000 اوقية

ليتر من زيت المطبخ 300 اوقية بينما 10 ليتر منه ب 3000 اوقية

كلغ من المعجونات 250 اوقية وثمن 10 كلغ منها 2500 اوقية

كلغ سليا 800 اوقية بينما ثمن خمس كلغ من سليا 4000 اوقية

كلغ البطاطس 120 اوقية وخنشة 25 كلغ منه ب 3000 اوقية

كلغ البصل 120 اوقية بينما خنشة 25 كلغ منه 3000 اوقية.

و أعرب بعض المستفيدين من سكان هذه المقاطعات عن ارتياحهم

لهذه العملية والتي تأتي في شهر الصيام حيث يرتفع استهلاك المواد الغذائية الضرورية، مشيدين بالعناية التي توليها السلطات العمومية بساكنة هذه المناطق الاكثر فقرا.

وأوضح المدير العام لشركة سونمكس في تصريح للوكالة الموريتانية للانباء أن الشركة أتخذت كافة الاجراءات الضروروية تجسيدا لتعليمات رئيس الجمهورية من أجل توفير الكميات الكافية من الموادالاساسية في اثني عشر نقطة بيع أي بزيادة اربعة نقاط بيع مقارنة بالسنة الماضية، شملت جميع مقاطعات العاصمة عدا لكصر وتفرغ زينه.

ودعا المواطنين إلى الاقبال على استهلاك الارز المحلي باعتباره مادة جيدة وصحية وقادرة على المنافسة.

نقلا عن "وام"