أفادت مصادر إعلامية مطلعة أن وكيل الجمهورية بنواكشوط الغربية أحال الثلاث فتيات اللواتي اعتقلن قبالة القصر الرئاسي وثلاثة شبان بينهم مسير احدى الشقق المفروشة بالعاصمة. 

 

وأضافت المصادر أن الفتيات الثلاث أحيلت احداهن إلى السجن المدني، بينما أحيلت الثانية إلى سجن القصر فيما أحيل الشابان ومسير الشقق إلى سجن دار النعيم، فيما تم وضع الثالثة تحت الرقابة القضائية في انتظار محاكمتهم. 

وانتشرت في الفترة الأخيرة بين صفوف الشباب والمراهقين أسوأ حالات الشذوذ والانحلال الخلقي، بسبب سوء التربية وضعف القوانين الردعية في البلد. ويطالب الكثير من الأمة والمواطنين بإنشاء هيئة للأمر بالمعروف والنهي عن المنكر من أجل وضع حد لانتشار الأخلاق الدنيئة والعودة الى أخلاق المجتمع الموريتاني الأصيل.    

البيان الصحفي + المعرفة