يعتقد الكثير من المواطنين في موريتانيا بان الراتب الشهري للرئيس عزيز المتمثل 

في سبعة ملايين أوقية شهريا هو الاعلي بين جميع الموظفين الموريتانيين في القطاع الحكومي.

 

غير أن موقع تقدمي نت، قال إنه حصل علي معلومات وصفها ب"حصرية" تفيد وجود أكثر من سبعة موظفين موريتانيين تتجاوز رواتبهم الشهرية راتب الرئيس عزيز بعضهم بنصف مليون والبعض بمليون اوقية,وهم رئيس مجلس ادارة اسنيم ورئيس مجلس تازيازت ورئيس مجلس ادارة امسم ورؤساء مجلس ادارات شركات الاتصال الثلاثة بالاضافة لمنسق المفاوضات مع الاتحاد الاوربي في مجال الصيد، العقيد الشيخ ولد بايه .