بدأ وزير الخارجية الجزائري رمضان لعمامرة اليوم الثلاثاء زيارة عمل لموريتانيا، بصفته مبعوثا خاصا من الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون.

 



وقالت وزارة الخارجية الجزائرية في بيان صادر عنها إن لعمامرة سيعقد خلال هذه الزيارة، التي تدوم يومين، لقاءات مع السلطات العليا في موريتانيا، وفي مقدمتها الرئيس محمد ولد الغزواني.

 

وأضافت أن هذه الزيارة تندرج في إطار تجسيد الإرادة المشتركة التي تحدو قيادتي البلدين، وتوجهاتهما السامية حول ضرورة ترسيخ سنة التشاور والتنسيق، وكذا تعزيز العلاقات الاستراتيجية القائمة بين البلدين والرفع من وتيرة التعاون الثنائي في مختلف المجالات.

 

وأكدت الخارجية الجزائرية أن هذه الزيارة ستشكل فرصة لمناقشة القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، لا سيما آخر المستجدات على الساحة المغاربية، وعلى المستويين العربي والإفريقي.

 
وأنهى الوزير الجزائري أمس الاثنين بصفته مبعوثا خاصا من الرئيس الجزائري زيارة عمل للنيجر استمرت يومين.