أطلقت الرئاسة الموريتانية اليوم الاثنين فعاليات الإحياء الرمضاني لسنة 1440 هجرية والأنشطة الإسلامية المصاحبة، من خلال حفل إفطار حضره الرئيس الموريتاني وعدد من أعضاء الحكومة.


وألقى وزير الشؤون الإسلامية أحمد ولد أهل داوود خلال الحفل محاضرة بعنوان “موقف الشرع من العنصرية وخطاب الكراهية”، تطرق خلالها لموقف الشرع من العنصرية.

وشدد المحاضر في على حرمة خطاب الكراهية والتفرقة بين المسلمين،مؤصلا ذلك من القرآن الكريم والسنة.

وعقب الشيخ الطالب اخيار ولد الشيخ مامين على المحاضرة مبرزا وجوب وحدة المسلمين واخوتهم واخلاصهم العبادة لله وحده واتباع سنة نبيه صلى الله عليه وسلم وابتعادهم عن كل أشكال الكراهية والعنصرية وكل ما يمس بوحدة المسلمين