أشاد السيد يحيى ولد عبد القهار رئيس المجلس الجهوي لجهة آدرار، بدور هذه المجالس الجهوية التي تجسد الإرادة السياسية التنموية التي رسم فخامة رئيس الجمهورية خطوطها العريضة

سعيا منه إلى دفع عجلة التنمية، واتاحة الفرصة أمام كافة فئات المجتمع للمساهمة في تسيير الشأن الوطني المحلي، مؤكدا أن اجتماع المجلس يجسد هذه الرؤية، للبدء في خدمة السكان. وقيام المجلس بسمؤولية تحقيق آمال وطموحات السكان في التنمية والازدهار للجهة..
واعتمد المجلس خلال افتتاح دورته الأولى تعيين النائب الأول لرئيس المجلس مولاي الزين ولد أحمد شريف مقررا للمجلس مع نائبين له.
 و خلال افتتاحه اليوم الخميس أولى دورات المجلس السنوية العادية في عاصمة الولاية أطار، قدم رئيس المجلس الاعتذار عن تأخر هذه الدورة التي كان يفترض أن تنعقد في يناير مؤكدا أن الظروف حالت دون انعقادها في هذا التاريخ.
وحيي رئيس المجلس جهود سكان الولاية ووفائهم لهذا المجلس ومنحهم ثقتهم خلال الاستحقاقات الجهوية الأخيرة مشيرا إلى أن ثقة سكان الولاية في هذا المجلس هي تشريف ومسؤولية المجلس تكيف له، مشيدا للدور الفعال والجهود القوية لولاية آخر وخصوصا الوالي الشيخ ولد أواه، معبرا عن ثقته في أن الولاية ستواصل تقديم الدعم لهذا المجلس.
وأعلن رئيس المجلس بحضور أعضاء ونواب الرئيس افتتاح هذه الدورة التي تحل محل دورة يناير، مستعرضا جدول أعمال الدورة الجديدة وهي : المصادقة على النظام الداخلي للمجلس، ثم تشكيل اللجان الدائمة للمجلس، وأخيرا نقاش بعض النقاط المختلفة، التي سيتفق على ادرجها اعضاء المجلس.