تسلم رئيس الاتحادية الموريتانية لكرة القدم أحمد ولد يحي مساء الأحد درع بطولة كأس إفريقيا للشباب، وذلك إيذانا ببدء العد التنازلي لاستضافة موريتانيا للنسخة القادمة من هذه البطولة 2021.

 



وتسلم ولد يحي الدرع من رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم أحمد أحمد، وذلك خلال الحفل المقام بمناسبة تسليم جوائز النسخة الحالية من البطولة، والمنظمة في النيجر، وفاز بها المنتخب المالي، بعد أن تقدم بركلات الترجيح على نظيره السنغالي (3 - 2)، بعد نهاية الوقت الأصلي للمباراة النهائية بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله.

 

وأكدت الاتحاد الموريتانية لكرة القدم في إيجاز نشرته على صفحتها على فيسبوك أن منح الاتحاد الإفريقي لهذا الدرع إيذانا ببدء العد التنازلي لاستضافة موريتانيا لهذه البطولة يعد "اعترافاً بالتقدم الذي شهدته البلاد على مستوى البنى التحتية الرياضية، وعلى مستوى تحسن أداء المنتخب الوطني للشباب في التصفيات الإفريقية