أجرى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الموريتاني إسماعيل ولد الشيخ أحمد أمس الأحد بالجزائر مباحثات مع نظيره الجزائري السيد عبد القادر مساهل،

وقد تناول الجانبان العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين و سبل تعزيزها.

كما التقى وزير الشؤون الخارجية في إطار الزيارة التي يقوم بها للجزائر السيد يوسف يوسفي وزير الصناعة والمعادن الجزائري، وتناول اللقاء، القضايا ذات الاهتمام المشترك بين موريتانيا والجزائر.

وأجري الوزير كذلك مباحثات مع وزير التجارة الجزائري السيد سعيد جلاب وتناولت المباحثات علاقات التعاون بين البلدين والسبل الكفيلة بتعزيزه وتطويره خاصة في المجالات التجارية .

جرت هذه اللقاءات بحضور سعادة السيد بلاه ولد مكيه سفير موريتانيا لدى الجزائر والسيد عبد الرحمن سيدينا السفير مدير الشؤون المغاربية بوزارة الشؤون الخارجية والتعاون والسيد الحسن احمدو المستشار بسفارة بلادنا في الجزائر.
وكان ولد الشيخ أحمد قد غادر نواكشوط مساء أول أمس متوجها إلى الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية في زيارة رسمية تدوم يومين، تلبية لدعوة من نظيره الجزائري.

ويرافق السيد الوزير في هذا السفر، السفير مدير إدارة الشؤون المغاربية بوزارة الشؤون الخارجية والتعاون السيد عبد الرحمن سيدينا.