قال المحامي والقيادي المعارض أحمد سالم ولد بوحبّيني إن المعارضة الموريتانية فشلت في تنسيق عملها وتصور وتقديم مشروع مجتمعي

مشترك تبني عليه تنفيذ مشاريع موحد والاتفاق على ما هو ضروري وفق تعبيره.

وأضاف ولد بوحبيني في مقابلة مع Lecalame أن المعارضة فشلت في تحقيق التناوب على السلطة منذ ثلاث عقود وهي وحدها المسؤولة عن هذا الفشل قائلا إن المعارضة هي التي حالت دون فوز أحمد ولد داداه عندما كان على حافّة السلطة سنة 2007، وعندما كان مسعود ولد بلخير يعمل على إجراء حوار منعته المعارضة، وعندما أصبحت منسقية المعارضة الديمقراطية قويّة تركها حزب تواصل وعندما أصبح المنتدى موحّدا تركه حزب التكتل، لذلك فهي معارضة فاشلة على حد قوله.

وأضاف ولد بوحبيني الذي تولى سابقا رئاسة المنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة المعارضة أن المعارضة يجب عليها أن تفهم أن التناوب ليس مرادفاً للولاية بمعنى: "أنت تكمل ولايتك وهذا دورنا". التناوب هو استحقاق من خلال القدرة على إقناع الناس بمشروعك وتعبئتهم لدعمه، وبدون ذلك فلا شيء يمنع السلطة الحاكمة من تنظيم نفسها لضمان استمراريتها، ولذلك يجب أن تدرك المعارضة ذلك من أجل تغيير استراتيجيتها والابتكار وأن تعرف أن مشاكل اليوم ليست مشاكل الأمس وأن الطرق يجب أن تتكيف مع السياق حسب وصفه.
ولد بوحبيني
اتهام المعارضة
التناوب على السلطة