أصدر حزب الاتحاد من أجل الجمهورية وثيقة سماها "دليل عمليات التحسيس والانتساب والتنصيب" أراد من خلالها أن تكون موجها للجانه التي أعلن عنها مؤخرا.


وقد شملت الوثيقة مراحل حملة الانتساب التي تتضمن "التحسيس والانتساب والتنصيب وتجري هذه المراحل الثلاثة بشكل منفصل وتنظم كل مرحلة بالتزامن في جميع بلديات الوطن" حسب نص الوثيقة.

الوثيقة تضمنت المحاور خطاب حملة التحسيس وجاءت في النقاط التالية:

جرد وتقييم الانجازات الهامة التي تحققت منذ تولي فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز مقاليد السلطة والتي ترجمت بارتفاع ملحوظ لنسبة الفرد من الناتج الخام المحلي (1640 دولار أمريكي) ومعدل نمو قياسي (%6) وهو ما مكن من تحقيق نهضة شاملة وفرت العديد من البني التحتية وطورت من حجم ونوع المنشآت العمومية ووسعت وحسنت من مستوى ولوج السكان إلى الخدمات العمومية إضافة إلى ما وفرته من فرص للعمل قلصت نسبة البطالة بحوالي 10 في المائة مع التركيز على الانجازات الخاصة بالاتحادية المزورة؛

تثمين دور حزب الاتحاد من أجل الجمهورية في تأمين الدعم السياسي الضروري لتنفيذ البرنامج الانتخابي لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز ومواكبة عمل الحكومة فضلا عن دوره المحوري في المشهد السياسي الوطني الذي تعزز بفضل اعادة تنظيم العمل الحزبي واعتماد استراتيجيات تؤمن استمراريته (اعتماد سياسات قطاعية، تجذير العمل التطوعي والنقابي واقتناء المقرات...)؛

تسليط الضوء على خصوصية المرحلة القادمة وضرورة توفير جهاز سياسي قوي ومتماسك لتسهيل تمرير خيارات الحزب؛

تقديم شرح وافي عن حيثيات عمليات الانتساب والتنصيب وكونها امتداد لتجربة 2010 تجسيدا لاستمرار العمل الحزبي مع ضرورة استخلاص الدروس والعبر من مختلف أوجه العمل الحزبي سبيلا الى ضمان تعزيز قدراته وجاهزيته لخوض جميع الاستحقاقات؛

حث المناضلين على ضرورة توحيد الصفوف ونبذ نزعة الإقصاء والحرص على تماسك صفوف الحزب؛

تحصين المنتسبين ضد الحملات المغرضة والشائعات المزيفة التي تهدف إلى مغالطة الرأي العام؛

توظيف الحملة لتمكين الحزب من الحصول على قاعدة بيانات شاملة لاستغلالها في مختلف المواسم الانتخابية؛

شرح دوافع الدعوة إلى الحوار وخلفية الحرص على إشراك جميع القوى السياسية في البلد.

الوثيقة ختمت بتنبيهين هما:

- يجب العمل على خلق إجماع ما أمكن ونبذ نزعة الاقصاء خلال عملية تنصيب الهيئات، مع إلزامية مراعاة مقتضيات النظام الداخلي للحزب؛

- يتم استقبال التظلمات من طرف البعثة المشرفة ورفعها إلى الجهات العليا في الحزب (لجنة التنسيق – رئاسة الحزب، إذا اقتضى الأمر ذلك).