فقد مواطن موريتاني عقب إصابته برصاصة في مكان عمله بمنطقة نائية في وسط إفريقيا.



وقد كثفت القوات الموريتانية المنضوية تحت مظلة الأمم المتحدة في المنطقة البحث عن المواطن المسمى محمد الأغظف ولد اسليمان، دون العثور عليه إلى الآن.

 

وأصيب ولد اسليمان أمس برصاصة من طرف مجموعة يفترض أنها عصابة سرقة، وفقد بعدها أي أثر له.

 

ويسود القلق أوساط عائلته الموجودة في المناطق الشرقية من موريتانيا، حيث تأمل أن تنجح القوات الموريتانية في الوصول إليه، وعلاجه من الإصابة التي تعرض لها، وإعادته سالما إلى البلاد.

 

وكالة الأخبار