أصدر الرئيس التشادي، إدريس ديبي إتنو؛ الأحد، قرارا بإغلاق سفارة الولايات المتحدة الأمريكية في نجامينا؛ وذلك ردا على قرار الرئيس الأمريكي،

دونالد ترامب، الأخير بمنع تأشيرة دخول الأراضي الأمريكية على التشاديين.
وكان ترامب قد أصدر مرسوما يمنع مواطني جمهورية تشاد من الحصول على تأشيرة دخول أراضي بلاده؛ واصفا إياهم بأنهم إرهابيون محتملون.
قرار الرئيس الأمريكي جاء تزامنا مع الدورة الأخيرة للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيو يورك؛ والتي قاطعها الرئيس ديبي احتجاجا على ما اعتبره "ازدراء القوى الغربية الكبرى للقارة الإفريقية"؛ فيما أعرب رئيس مالي، إبراهيم بوبكر كيتا؛ الرئيس الدوري لمجموعة الخمسة بالساحل؛ في بيان رئاسي، عن قلقه إزاء موقف الرئيس الأمريكي بشأن إلصاق تهمة الإرهاب بمواطني دولة عضو في التجمع الإقليمي المذكور؛ والذي تأسس - أصلا - بهدف محاربة الإرهاب في المنطقة، حسب بيان الرئيس كيتا.

أقلام